2017 December 13 - ‫الأحد 24 ربیع الاول 1439
التوفيق بين العمل التبليغي و مسولية الاسرة
رقم المطلب: ٤٢٥ تاریخ النشر: ٢٠ صفر ١٤٣٩ - ٢٢:٣٩ عدد المشاهدة: 12
المقالات » عام
التوفيق بين العمل التبليغي و مسولية الاسرة

 

التوفيق بين العمل التبليغي و مسولية الاسرة

  

 السيد ابوالفضل الطباطبايي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

لقد اهتم الاسلام بتدريب و تربية العالم الانساني ضمن أسلوب جامع الهي كي يمكن لكل أحد من أعضاء ذاك المجتمع أن ياتي بمسوليته و العمل بواجبه الفردي و الاجتماعي معا.

و هذا النوع من الاهتمام يمكن مشاهدته في الجوانب المتعددة من تعاليم قرآن الكريم و أحاديث أئمة المعصومين(ع)‘ لان المنهج الاساسي فيها هو المنهج التربوي للمجتمع و أعضائه‘ و هذا الاهتمام من الاسلام أيضا اهتمام بالتربية!

يعني الله تعالى عبر دينه الاسلام أراد أن يلقي الى المجتمع و أعضائه كلها صغيرا و كبيرا هذا الاحساس أي الاحساس بأنه مسوول تجاه الآخرين و الآخرون ايضا مسولون تجاه الاول.

و لاريب في أن هذه النقطه من النقاط المهام في المناهج التربوية و لها دور مهم في الصيانة و التحفظ على العلاقات الاجتماعية‘ لان من كان في قلبه هذا الاحساس يوجب تهييجه و تحريكه و تشويقه لأداء مسوليته فيصبح  جادا في تحمل المسوولية كي لاتبقى المسوولية في عنقه و لكي لايخرج من الدنيا و هو مديون بالنسبة الي مسوليته.

هذا نظر الاسلام بالنسبة الى كل عضو من أعضاء المجتمع الانساني.

كما قال النبي (ص):  كُلُّكُمْ رَاعٍ وَكُلُّكُمْ مَسْؤول عَنْ رَعِيَّتِهِ، الإِمَامُ رَاعٍ وَ مَسْؤولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ، وَالرَّجُلُ رَاعٍ فِي أَهْلِهِ وَهُوَ مَسْؤولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ، وَالْمَرْأَةُ رَاعِيَةٌ فِي بَيْتِ زَوْجِهَا وَمَسْؤولَةٌ عَنْ رَعِيَّتِهَا، وَالْخَادِمُ رَاعٍ فِي مَالِ سَيِّدِهِ ومَسْؤولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ.

هذا الحديث أصل في تحمل المسؤولية التي سوف يحاسب عنها الإنسان يوم القيامة‘ و أصل في نشر هذا الفكر بين الخلق.
و اما بعض الطوائف من الأعضاء فلابد لهم من تحمل المسوولية أكثر من الآخرين بما أن لهم دور و تاثير أقوى منهم.

و هذه الطائفة هي العلماء و رجال الدين و الذين يبلغون رسالات الله و لايخشون أحدا الا الله!

و الذي يستفاد من الاسلام أن مسوولية العلماء أعظم و أكثر من غيرهم بما انهم ورثة الانبياء و لاريب في أن النبي و الامام و القدوة والاسوة للخلق‘ فمسووليته أعظم و أكبر و في أدائه لابد له من السعي و الجهد الجهيد.

لاشك في أن المراجع لآيات الكتاب الكريم والمروي عن سيد المرسلين وآله الطاهرين يجد عظم المسؤولية التي ألقيت على عاتق العلماء في الأمة، فهم الذين يحملون وظيفة إرشاد الناس ودلالتهم على ما فيه خلاصهم في دنياهم وآخرتهم.

كما قال رسول الله(ص): يا معاشر قراء القرآن! اتقواالله في ما حملكم من كتابه‘ فاني مسوول و انكم مسوولون‘ اني مسوول عن تبليغ الرسالة ‘ و أما أنتم فتسألون عما حملتم من كتاب الله و سنتي! الكافي: 2606 ح 9.

و العلماء يستطيعون أن يتصدوا للشؤون العامة و للشوون الخاصة للمجتمع الانساني!

كما قال الامام الكاظم(ع): فقيه واحد ينقذ يتيما من ايتامنا المنقطعين عنا و عن مشاهدتنا بتعليم ما هو محتاج اليه‘ أشد علي ابليس من الف عابد‘ لان العابد همه ذات نفسه فقط و هذه همه مع ذات نفسه ذات عباد الله و امائه لينقذهم من يد ابليس و مردته‘ فلذلك هو افضل عند الله من ألف ألف عابد و ألف ألف عابدة. الاحتجاج: 113 ح8.

فمسوولية العلماء أعظم من الآخرين لاجل عظمة دورهم في المجتمع و عظمة تاثيرهم بين أعضاء المجتمع‘ ة لاجل أنهم ورثة الانبياء.

ولكن هناك سوال: ما ذا يرثون العلماء من الانبياء؟ ان مقام النبوة خاص بالانبياء و لايرثه أحد بعدهم فما ذا يرثون؟

الجواب: نعم يرثون رسالات الانبياء! يرثون وظائف الانبياء! يرثون آثار الانبياء!

يرثون تكاليف الانبياء! فلايجب أن يكونوا وارثين مقام النبوة فقط!

فما هي رسالات الانبياء التي يرثونها العلماء و الفقهاء والمبلغين و المبلغات؟

الجواب:

لاريب في أن رسالات الانبياء كثيرة و متنوعة جدا و اما بعضا يمكن تطبيقها للعالم المعاصر!

فاول رسالات الانبياء هي رسالة الدعوة. دعوة الخلق الى الرب!

هذه هي الرسالة الاولي التي يرثونها العلماء‘ بما أنهم أيضا يهتمون بدعوة الخلق الى الله تعالى!

الدعوة منهج عام يشمل كل الموضوعات و جميع الرسالات.

واذا قلنا بان دعوة الخلق الى الرب من الرسالات المهم في المرحلة الاولى بالنسبة الي العلماء و بما أنهم ورثة الانبياء فلابد أيضا أن نتامل أن نبينا الاعظم (ص) في ابلاغ رسالته و دعوة الناس الى الله تعالي قد بدأ بدعوة عشيرته و عائلته و أقربائه‘ يعني ان النبي في الحقيقة حسب ما صرح به القرآن الكريم قد بدأ بدعوة أسرته الى الله تعالى!

أن النبي صلى الله عليه وآله جمع خاصة أهله وعشيرته ، في ابتداء الدعوة إلى الاسلام ، فعرض عليهم الإيمان ، واستنصرهم على أهل الكفر والعدوان ، وضمن لهم على ذلك الحظوة في الدنيا ، والشرف وثواب الجنان،.... يا بني عبد المطلب! إن الله بعثني إلى الخلق كافة ، وبعثني إليكم خاصة ، فقال عز وجل : (وانذر عشيرتك الأقربين )  وأنا أدعوكم إلى كلمتين خفيفتين على اللسان ثقيلتين في الميزان ، تملكون بهما العرب والعجم ، ‹ صفحه 50 › وتنقاد لكم بهما الأمم ، وتدخلون بهما الجنة ، وتنجون بهما من النار ، شهادة أن لا إله إلا الله وأني رسول الله..... . الإرشاد ج 1 ص 48.

فبذلك يظهر لنا ان النبي قد جمع بين مسوليتيه: مسووليته تجاه الناس و مسووليته تجاه أسرته. و لكن بدا بالاسرة قبل الخلق.

و بدأ بدعوة أعضا الأسرة قبل دعوة الناس الى الله تعالى! و هذه نقظه مهمه في التبيلغ جدا!

العالم لابد و أن يكون اسرته متحدة و معه في السيرة و العمل و خصوصا في سيرته الاخلاقية و عملية .

يعني أن أسرة المبلغ قبل أن تكون أسرته تكون اسوة للخلق و للناس فيجب الاهتمام بها و بأعضائها أكثر من ساير الخلق لان أعضاء أسرة المبلغ و العالم في منطقته هم الأسوة والقدوة للناس!

فهذه العنوان الذي نهتم لبيانه في هذه الجلسه يمكن القول بانها غير صحيحة اصلا لأن ليس هناك مسوليتان بل المسوولية واحدة فقط و لكن لأدائها مرحلتان و خطوتان: الخطوة الاسرية و الخطوة العامة!

و لاريب في أن الخطوة الاسرية أولى و أهم بالنسبة الى الخلق. لانه اذا كانت الاسرة موفقة و راقية و متخلقة فكان دور المبلغ أكثر و تاثيره أسرع بين المجتمع!

و من الواضح أن من لايستطيع أن يبلغ أهله و أولاده و أقرباءه فكيف يمكن أن يكون موفقا في تبليغ الخلق و دعوة الناس!

لبيان أهمية التبليغ بين أسرة المبلغ و العالم قال الله سبحانه وتعالى:

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَاراً وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ ...

سورة التحريم الآية: 6

للاسف نحن قد اهتممنا بالتبليغ بين أعضاء المجتمع الانساني و تركنا و اهملنا أعضاء الاسرة!

فهذا المنهج ليس منهج أهل البيت و ليس منهج نبينا الأعظم و لايليق بالملبغ و برجال الدين فلابد أن نتراجع عن هذه الطريقة و نبدأ بمنهج اهل البيت من جديد!

لان النبي و اهل البيت (ع) كانوا يجدون في أنفسهم أحساسا بأداء مسووليتهم في الجانبين : الجانب الاسري و الجانب العامة.

 



Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة